أصحاب المحلات التجارية يواصلون مقاطعة المنتجات التركية

يستمر أصحاب المحلات التجارية في بالاكايتي بمقاطعة المنتجات والبضائع التركية، حيث يوضح الباعة أن “شراء البضاعة التركية يضر باقتصاد كردستان”.


وأجرت وكالة ROJNEWS لقاءً مع عدد من الباعة أصحاب المحلات التجارية في ناحية بالاكايتي حول حملة مقاطعة المنتجات والبضائع التركية. 

هلوست خالامير: تقوم تركيا بقتل أبناء روج آفا وتحتل أراضيهم، وشعرت بأني استطيع أن احارب تركيا عبر مقاطعة منتجاتها وبضائعها. وأناشد جميع التجار بمقاطعة البضائع التركية وعدم صرف أموالهم في تركيا، يمكنكم أن تصرفوها في بلدان أخرى. 

جيا عمر: أدعو جميع الناس إلى شراء حاجياتهم من أماكن أخرى غير تركيا، ليجد التجار طرقاً أخراً للاستيراد أو ليعتمدوا على المنتجات المحلية بدلاً عن التركية. شراء البضائع التركية يضرّ بالاقتصاد الوطني، كما يضر بصحة الإنسان، لأن المنتجات التركية تحمل علامةً منخفضة من الناحية الصحية. 

أنور عبدالله: بدأت مقاطعة البضائع التركية لأن الدولة التركية تهاجم أخوتنا بشكل فاشي في روج آفا، كما قررت ألا أزور تركيا لنفس السبب. وأدعو جميع أبناء شعبنا لفعل ذات الشيء. إن مقاطعة البضائع والمنتجات التركية سيفيد الاقتصاد الوطني الكردستاني كثيراً، لأنه سينشط من المعامل والشركات الداخلية، وسيزيد من فرص العمل، ناهيك عن أن المنتجات التركية سيئة وغير ملائمة لصحة الإنسان.