احياء الذكرى الـ14 لرحيل الفنانة مرزية رزازي

احيا عدد من الفنانين والفنانات من جنوب وشرق كردستان، ذكرى رحيل الفنانة مرزية رزازي وذلك خلال مراسيم في مدينة السليمانية.


مراسيم استذكار الفنانة مرزية رزازي اقيمت على ضريحها بالسليمانية ،وبدأت بالوقوف دقيقة صمت، وبعد قراءة مقضبة في مسيرة الفنانة الراحلة، قال ازاد بياز في كلمة باسم إدارة مثقفي مدينة سليمانية ان ” الفنانة مرزية دافعت عن القضية الوطنية الكردية من خلال فنها”.

وقرء خلال المراسيم رسالة منظمة نويكر للتنمية الفنية من قبل روبار محمد اشار فيها الى ان “الراحلة كانت شخصية تاريخية ونحن الأن نسير على طريقها، لان الفنانة مرزية قدمت الكثير من التضحيات من أجل أغناء الفن الكردي.”

وقالت عضو اتحاد نساء كردستان سيوان رستم ان الفنانة رمزية لم تكن فنانة فحسب ، بل كانت مقاتلة ايضاً، لذا نكن لها لك الحب و التقدير.

 وانتهت مراسيم الاستذكار بالاستماع إلى أغاني الفنانة مرزية رزازي بناء على وصيتها قبل الوفاة .

يذكر بأن الفنانة مرزية رزازي توفت عمر يناهز 47 عاماً في الـ 18 من أيلول 2005، نتيجة إصابتها بمرض القلب، وتم دفنها في مدينة السليمانية بجنوب كردستان كما وصّت.

undefinedundefinedundefinedundefined