افتتاح دورة تدريب اعلامية في شنكال

انطلقت دورة تدريبية في مجال الاعلام بشنكال وذلك لرفع قدرات شبيبة شنكال لخدمة شعبهم و نقل وقائها للرأي العام العالمي.


بدأت يوم امس دورة اعلامية من قبل مختصين ذو كفاءات عالية لعشرة اشخاص في مدينة خانه صوري في شنكال وذلك كي يستطيع الشعب الايزيدي تعريف العالم بقضيته.

ستستمر الدورة مدة 15 يومياً وسيتم اعطاء دروس في معظم اقسام الاعلام كالكاميرة والمونتاج و المراسلة و تعليم فنون التقديم و التصوير.

وفي السياق قال العضو في مديرية اعلام ايزيدخان ابراهيم ايزيدي:” كي نرفع من مستوى اعلام ايزيدخان بدأنا بهذه الدورة, لقد واجه الشعب الايزيدي العديد من حملات الابادة على مر التاريخ, ولم يوثق احد هذه الاحداث ولم يقدمها الى الرأي العام لذا ارتأينا البدء بهذه الدورة وتطويرقدرات الشبيبة كي يخدموا شعبهم.”

 واشار ابراهيم ايزيدي الى انه بالرغم من وجود ذوي خبرة وحاملي شهادات عليا الى انهم يتوجهون الى الاعلام المعادي ويعملون ضد شعبهم.

وتحدث ابراهيم ايزيدي عن الدور البارز للاعلام في تغطية وتوثيق حملة الابادة 74 التي تعرض لها الشعب الايزيدي في عام 2014.

ودعا عضو ادارة اعلام ايزيد خان كافة الشباب الذين لديهم قدرات في مجال الاعلام لزيارة مركز الاعلام في خانه صوري والانضمام الى هذه الدورة.

و قال الطالب سمير غانم وهو احد متقدمي الدورة:” نحن عدة رفاق نخضع لهذه الدورة وانا على يقين انها سترفع من قدراتنا بشكل كبير.”