الجماعة الإسلامية تطالب بإعادة الاستقرار إلى “ورتي”

طالبت الجماعة الإسلامية الكردستانية من الاتحاد الوطني الكردستاني بحل مشكلتها في منطقة “زيني ورتي” مع الحزب الديمقراطي الكردستاني، وإعادة الاستقرار إلى الأوضاع في المنطقة.


وكان وفد من الجماعة الإسلامية الكردستانية قد أجرى زيارة ظهر اليوم الأربعاء، إلى مقر الاتحاد الوطني الكردستاني في مدينة السليمانية، وقدم التهاني للقيادة الجديدة للاتحاد.

وفي سياق الزيارة، تحدث الناطق باسم الجماعة الإسلامية الكردستانية ريبوار حمد لوكالة ROJNEWS حول النقاشات التي دارت بين الطرفين خلال اللقاء.

وقال ريبوار حمد في بداية حديثه: “تطرقنا خلال اللقاء إلى الوضع المالي لإقليم كردستان، ومسألة تأخير رواتب الموظفين وتأمين رواتبهم، بالإضافة إلى احتياجات المواطنين.”

وأضاف ريبوار حمد: “طالبنا أيضاً الاتحاد الوطني الكردستاني إلى حلّ المشكلة مع الحزب الديمقراطي الكردستاني في منطقة زيني ورتي عن طريق الجلوس على طاولة الحوار.”