السليمانية: محتجون يطالبون بطرد الاحتلال التركي

طالبون محتجون في مدينة السليمانية بطرد جنود الاحتلال التركي من أراضي إقليم كردستان، كما دعوا إلى مقاطعة المنتجات والبضائع التركية، بالإضافة إلى المسلسلات والبرامج التلفزيونية التركية، التي تبثها بعض الفضائيات الكردية.


تجمع عدد من المحتجين في وقفة احتجاجية أقامتها “المنظمة الزرادشتية” بشارع ساهولاك “سليم” وسط مدينة السليمانية، للتنديد باعتداءات الاحتلال التركي على أراضي كردستان.

رفع المحتجون لافتة كبيرة كتب عليها “دمنا أرضنا، كردستان وطننا أيها التركي الفاشي، تكاتفوا أيها الكرد ضد الاحتلال التركي”

قرأ في الوقفة الاحتجاجية، المسؤول عن مركز القاموس والفلسفة الزرادشتية في كردستان، بير كاملي مزدا ساناي، بياناً للوسائل الإعلامية جاء فيه: “أرض كردستان تحت خطر الاحتلال التركي، يهدف الاحتلال التركي من خلال استقدام آلاف الجنود وأسلحته الثقيلة، إلى إبادة الكرد واحتلال كردستان.”

وطالب البيان جميع أبناء كردستان، وجميع الأحزاب السياسية والتنظيمات الكردية، بالتكاتف معاً، من أجل طرد الجنود الأتراك من أراضي كردستان.

كما دعا البيان إلى الاستمرار في حملة مقاطعة المنتجات والبضائع التركية، بالإضافة إلى المسلسلات والبرامج التلفزيونية التركية، والتي لا تزال تبثها بعض الفضائيات الكردية.

انتهت الوقفة الاحتجاجية على وقع ترديد شعارات التي تنادي بالوحدة الكردية، وتحييّ مقاومة الكرامة في روج آفا التي تتصدى للعدوان التركي ومن معه من بقايا مرتزقة داعش و”النصرة”.