القضاء العراقي يطالب البرلمان برفع الحصانة عن اعضائه المتهمين بالفساد

طالب رئيس مجلس القضاء العراقي الأعلى القاضي فائق زيدان، مجلس النواب برفع الحصانة عن أعضائه المتهمين بقضايا فساد أثناء توليهم مهام تنفيذية، فيما شدد على التعاون بين جميع الأجهزة في مجال قضايا النزاهة.


وقال بيان صادر عن المركز الاعلامي لمجلس القضاء، إن “زيدان اجتمع برئيس الادعاء العام القاضي موفق العبيدي ورئيس هيئة الإشراف القضائي جاسم محمد عبود ومدير عام دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة كريم الغزي”.

وأضاف البيان، أن “زيدان ناقش مع الحضور الجهود المشتركة بين مجلس القضاء الاعلى وهيئة النزاهة في مجال مكافحة الفساد وتشخيص الجوانب الايجابية والسلبية في هذا الملف والتركيز على اختصاص هيئة النزاهة والقضاء على قضايا الفساد الكبيرة التي تسببت بآثار سلبية واضحة على الاقتصاد الوطني”.

وأضاف البيان، أن “رئيس مجلس القضاء الأعلى شدد على تقديم الخدمات للمواطنين واحالة القضايا البسيطة على جهات التحقيق الاخرى لفسح المجال لهيئة النزاهة والقضاء المتخصص بنظر قضايا الفساد والتفرغ للقضايا المهمة فقط”.

وأشار إلى أن “رئيس مجلس القضاء الاعلى ناشد كافة الجهات الساندة في ابداء التعاون مع القضاء وهيئة النزاهة لتقديم المتهمين بقضايا الفساد الى المحاكم ومنها مجلس النواب لرفع الحصانة عن النواب المطلوب رفع الحصانة عنهم من المتهمين بارتكاب جريمة فساد إداري أثناء عملهم في المجال التنفيذي وكذلك الوزارات والجهات غير مرتبطة بوزارة في سرعة انجاز التحقيق الاداري المطلوب في الحالات التي تستوجب ذلك”.

وطالب في الوقت نفسه بـ “سرعة الاجابة على اسئلة هيئة النزاهة والقضاء في حال الاستفسار عن الامور المتعلقة بالقضايا المعروضة على المحاكم”.