بدء موسم تقليم أغصان العنب في إقليم كردستان

مع حلول موسم تقليم الأشجار في إقليم كردستان، بدأ المزارعون في محافظة السليمانية بتقليم أغصان العنب والاهتمام بها.


https://youtu.be/HirkUBLjxZ0″>

تجولت عدسة  Rojnews في قرية جناره التابعة لبلدة شارباجير برفقة المزارع محمد وشقيقه عبدالله، خلال تقليمهم واعتنائهم بشجرة العنب.

ويجري تقليم أغصان العنب لمرتين في السنة الواحدة، الفترة الأولى تكون في نهاية فصل الخريف، أما الفترة الثانية فهي تكون في نهاية الشتاء. 

يعمل المزارعان محمد وعبدالله قرابة الـ 25 عاماً في الزراعة، ويملكان تجربة كبيرة وجيدة في زراعة العنب.

يساعد المزارع عبدالله رسول الذي يبلغ من العمر ما يقارب الـ 50 عاماً، شقيقه محمد في تقليم أغصان العنب، والاهتمام بها على أكمل وجه، ليقوم هو وشقيقاه بجني المحصول في النهاية وبيعه في الأسواق المحلية.

يقول عبدالله حول نشاطهم الزراعي: “يجب أن تعرف أية من الأغصان عليك أن تقوم بتقليمه، فلا يجوز أن تقوم بتقليم الغصن الذي سيحمل عنقود العنب.” 

كما لفت عبدالله إلى أن “حكومة إقليم كردستان لا تولي أهمية كبيرة للزراعة في البلاد”، مشيراً بأن “الحكومة لا تدعم المزارعين في تطوير نشاطهم الزراعي.”

كما نوّه عبدالله أن دراسات أكدت أن العنب المنتج في منطقة شارباجير يعد من أجود أنواع العنب في الشرق الأوسط، داعياً الحكومة إلى دعمهم في تطوير هذه الزراعة.

يذكر أن منطقة شارباجير تنتج أكثر من 12 نوعاً من العنب، أبرزها العنب الأسود، والعنب الطيف، والبسير والكشمش، وغيرها.