حركة الحرية تدعو إلى التقرب بـ”حساسية” من الأوضاع في ورتي

دعت حركة حرية المجتمع الكردستاني، حكومة إقليم كردستان إلى التقرب بحساسية من الأوضاع الأخيرة التي تشهدها مرتفعات ورتي.


وقالت حركة الحرية، في بيان اليوم الأربعاء، إن “التحركات العسكرية من قبل أي طرف يعد خدمة لمصالح المحتلين، وخصوصاً الدولة التركية.”

وطالب بيان الحركة من قوات البيشمركة “الحد من خطر مرتزقة داعش في مناطق كركوك وداقوق وخانقين وغيرها من المناطق التي عاد فيها داعش إلى النشاط، بدلاً من تعميق التناقضات الداخلية وإعادة فتح جروحنا عبر الحرب الأهلية.”

وناشد بيان حركة الحرية، حكومة إقليم كردستان وبشكل خاص الحزب الديمقراطي الكردستاني إلى التقرب بحساسية من الأوضاع الأخيرة التي تشهدها مرتفعات ورتي.