خامنئي : الولايات الامريكية متهمة بنشر الفيروس

قال المرشد الأعلى للثورة الاسلامية في ايران علي خامنئي، إن الولايات المتحدة متهمة بصناعة ونشر فيروس كورونا، لافتا إلى أن العرض الأمريكي بتقديم المساعدة لإيران أمر عجيب.


وقال خامنئي في كلمة له اليوم الأحد بمناسبة “السنة الفارسية الجديدة”، إن الولايات المتحدة هي “العدو الأخبث لإيران وقادتها محتالون ودجالون وظالمون وإرهابيون.”

ولفت إلى أن بلاده تواجه اليوم حادثة دولية تتمثل بفايروس كورونا، مشيرا إلى أن أمريكا متهمة بصناعة ونشر فايروس كورونا، ولا علم لي بمدى صحة هذه الاتهامات، مضيفا “يقال أن أمريكا أنتجت فيروسات خاصة بالجينات الإيرانية”.

واعتبر خامنئي أن إدعاء أمريكا تقديم المساعدة لإيران في مكافحة فايروس كورونا أمر عجيب في ظل النقص والمشاكل التي تعانيها هي في مواجهة هذا الفيروس.

وقال إنه “في حال صحت الاتهامات الموجهة لأمريكا فإنها تريد من خلال عرضها تقديم المساعدة لإيران  الإطلاع عن قرب على آثار الفايروس على المرضى الإيرانيين”، مضيفا: “من الممكن أن تعمل الولايات المتحدة على إرسال دواء إلى إيران يعمل على تكريس الفيروس فيها وليس علاجه”.

وأكد خامنئي أن طلب المساعدة من الولايات المتحدة أمر غير عقلاني ولا ثقة لنا بها، مشيرا إلى أن الأمريكيين أبلغونا مرات عدة أنهم مستعدون لتقديم المساعدة في مكافحة فايروس كورونا.

من جهة أخرى، لفت خامنئي إلى أن بعض الدول تخفي معدلات الوفاة الحقيقية لديها بسبب كورونا، مشددا على قدرة بلاده على التصدي لأي أزمة بما في ذلك تفشي فايروس كورونا.

وأكد خامنئي أن تفشي فايروس كورونا تسبب بمشكلات اقتصادية، و اردف ” لكننا قادرون على مواجهة أكبر التحديات، مشددا على أن الجمهورية الإسلامية يجب أن تصبح أقوى في جميع المجالات بما في ذلك الدفاع.”

وفي سياق آخر، دعا خامنئي الإيرانيين إلى الحفاظ على التزايد السكاني.