فنانون ونواب في اقليم كردستان يرفضون هدم منزل الفنان الراحل كريم كابان

يطالب فنانون في اقليم كردستان بتحويل منزل الفنان الراحل كريم كابان الى مركز فني، بدلاً من هدمه وتحويله الى مركز تجاري، فيما كشف احد اعضاء البرلمان بان لجان الثقافة والبلديات تقوم بمتابعة القضية عن كثب.


كان الفنان الكردي الراحل كريم كابان يمكث في منزل قديم بحي شيخاني بمنزل السليمانية، يعود ملكية هذا المنزل للبلدية، ومؤخراً ظهرت مساعي لردم المنزل وتحويله الى مكان تجاري على غرار الكثير من المنازل القديمة التي تشرف عليها البلدية.

https://youtu.be/jgDYoE2_AtA”>

لكن فنانون يرفضون هدم المنزل ، وذلك تقديراً للفنان الراحل، ويطالبون بالحفاظ على المنزل وتحويله الى مركز ثقافي وفني يحفظ فيه اعمال الفنان وغيره من الفنانين.

وقال الفنان جزاي ساز وهو من اعضاء حملة مناهضة هدم منزل كابان، انه “يجب الحفاظ على المنزل وجعله مركزاً فنياً يستقطب الشبان و الفنانين، لا هدمه و تحويله الى مكان تجاري، نحن نرفض هدم منزل كابان و سنقوم بكل ما علينا واجب لمنع ذلك.”

واضاف ” كان على الحكومة الحفاظ على منازل الشعراء و الادباء كمحوي و سالم و نالي و غيرهم من رواد الادب الكردي.”

هذه القضية وصلت الى برلمان اقليم كردستان، حيث كشف البرلماني مم برهان قانع ،عضو لجنة الثقافة و المجتمع المدني و الشباب و الرياضة في البرلمان، عن تشكيل لجنة مشتركة مع لجنة البلديات في البرلمان، بغرض اجراء متابعة للقضية، مبيناً ان مشروع الهدم تم تجميده حالياً لتقوم اللجنة بالاجراءات و اللقاءات مع رئاستي البلدية و القائمقامية في السليمانية،ريثما نقوم بتسليم بلاغ الى رئاسة البرلمان واصدار قرار بهذا الشأن.

وقال قانع انه ليس مع هدم منزل كابان و لا غيره من الفنانين، وجميع الابنية التراثية في حي شيخان بمدينة السليمانية.

كريم كابان اسمه عبد الكريم جلال محمود عزيز كابان ولد عام 1927 في مدينة السليمانية في محلة شيخان ،وهو من رواد الغناء الفلكلوري و الطرب الكردي الاصيل في جنوب كردستان،وخلال حياته الفنية البالغة 60 عاما ،كان لكابان مائة انتاج فني ، لكن بعضها تعرض للتلف بمرور الزمن ولم يتم حفظها، ووافته المنية يوم 14/1/2016 .