فندق “روتانا” يمنع دخول رئيس البرلمان برفقة حراسه

رفضت رئيس مجلس النواب في إقليم كردستان ريواز فايق المشاركة في ندوة نظمها معهد الشرق الأوسط للدراسات، بعد أن جرى منعها من دخول الفندق الذي يحتضن الندوة، برفقة حراسها.


توجهت رئيس مجلس النواب في إقليم كردستان ريواز فايق إلى فندق روتانا في مدينة هولير، ظهر اليوم الأربعاء، بهدف المشاركة في فعاليات اليوم الثاني للندوة التي نظمها معهد الشرق الأوسط للدراسات، وإلقاء كلمة هناك.

ومنع حراس الفندق من دخول الدكتورة ريواز فايق برفقة مرافقيها، مما أثار حفيظتها، ودفعها لعودة أدراجها رغم تدخل مشرفي الندوة لحثّها على العودة.

وكان حرّاس الفندق قد سمحوا لكل من رئيس الإقليم نيجرفان البرزاني، ورئيس الحكومة مسرور البرزاني من دخول الفندق يوم أمس برفقة حراسهم، للمشاركة في فعاليات اليوم الأول للندوة.

وصرّحت الدكتورة ريواز فايق لوكالة Rojnews حول الحادثة بالقول: “لقد منعوا دخول سياراتنا برفقة الحراس إلى داخل الفندق، ونحن عدنا أدراجنا إلى البرلمان دون المشاركة في الندوة.”

وحول سؤالها عن سماح لسيارات المرافقة المدججة بالسلاح، لكل من رئيس الإقليم ورئيس الحكومة بالدخول إلى الفندق يوم أمس، ردت الدكتورة ريواز قائلةً: “يبدو أن هؤلاء معروفون أكثر في هولير، أو لأنهم رجال، فلا يزال المجتمع ينظر بعين التفرقة والتمييز بين المرأة والرجل.”