قيادي كردي: جهات تستغل الاحتجاجات لأجل تعديل الدستور والنظام  

ألمح القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني آريز عبدالله إلى أن الاحتجاجات التي يشهدها العراق قد يلقي بتأثيره على إقليم كردستان أيضاً.


أشار آريز عبدالله في حديث لوكالة RojNews إلى أن بعض الجهات تسعى إلى استغلال الاحتجاجات العراقية لإجراء تعديلات على الدستور العراقي.

ولفت آريز عبدالله إلى أن احتجاجات العراق تؤثر على إقليم كردستان باعتبار “الإقليم جزء من العراق”، وأضاف قائلاً: “قد تشكل هذه الاحتجاجات تأثيراً سيئاً على الإقليم، لأن بعض القوى تطالب الآن بإجراء تعديلات على الدستور العراقي.”

وكشف عبدالله عن سعي بعض الأطراف إلى “تعديل الدستور دون مشاركة القيادات الكردية”.

وأضاف القيادي في الاتحاد الوطني بأن “الاحتجاجات العراقية ليس لها قائد، وغير منظمة، وتشبه الانتفاضة في أغلبها”.

وأوضح القيادي آريز عبدالله في ختام حديثه قائلاً إنّ “بعض القيادات السياسية تريد استغلال هذه الفرصة لتغيير الدستور والنظام في العراق، وليس المتظاهرون من يريدون تغيير الدستور.”

الجدير بالذكر أن عدد من المدن العراقية من ضمنها العاصمة بغداد، تشهد تظاهرات عارمة لا تزال مستمرة إلى الآن، ويطالب المتظاهرون بإسقاط الحكومة التي يتهمونها بـ “الفساد”.