كهرباءاقليم كردستان: لا نملك برامج لزيادة عدد ساعات توصيل الكهرباء

يطالب أهالي مدينة السليمانية بتحسين خدمة الكهرباء في المدينة، فيما أوضح الناطق باسم مديرية توزيع كهرباء السليمانية سيروان محمود أنهم لا يملكون أية برامج لزيادة الكهرباء في المدينة.


توصل الكهرباء مدة 7 ساعات إلى مدينة السليمانية يومياً، ويعتمد السكان فيما بعد على كهرباء المولدات الخاصة، ويبقون لعدة ساعات أخرى من دون كهرباء، وهذه المشكلة يعاني منها سكان المدينة منذ سنوات.

ورغم أن حكومة إقليم كردستان تقطع وعوداً في كل عام من أجل تحسين خدمة الكهرباء في المدينة، إلا أن المشكلة لم تحل إلى الآن. 

تحدث المواطن عزيز محمد معبراً عن غضبه قائلاً: “هذه السلطة تحكمنا منذ 30 عاماً، وإن بقت لـ 30 عاماً أخرى لن تقوم بحل مشكلة الكهرباء، يغذون المدينة بالكهرباء عند الساعة الثالثة بعد منتصف الليل، وتستطيع بعض المنازل أن تشغل 4 مكيفات بهذه الكهرباء، وبعض المنازل لا تستطيع أن تشغل مكيفاً واحداً، هذا أمر غير عادل، والحكومة غير مكترثة لهذا الأمر.” 

تحدثت روجان أسعد التي تقطن مدينة السليمانية أيضاً قائلةً: “لا تصلنا الكهرباء أصلاً، نعتمد على المولدات الخاصة، يشكون أبنائنا كل يوم من عدم توفر المياه الساخنة، أقوم بتسخين المياه لهم بطرق أخرى، وفي الليل لا نستطيع النوم، ناهيك عن أن الحكومة لم تحدد لنا ساعات توصيل الكهرباء، حياة سكان الإقليم تدهورت، ولا أعلم ما هو الجيد في هذه الحكومة.” 

أوصمان محمود جلالي مواطن آخر تحدث منتقداً الحكومة: “تصل الكهرباء مدة 4 إلى 5 ساعات يومياً إلينا، لذلك الناس لا تقول أن الكهرباء معدومة، لكننا نأمل أن يتم إيجاد حل لهذه المشكلة، لكن كما تعلمون الحكومة لا تزال غير مكترثة.” 

وفي السياق، تحدث الناطق باسم مديرية توزيع الكهرباء في السليمانية سيروان محمد لوكالة Rojnews قائلاً: “لا نستطيع توصيل الكهرباء أكثر من 7 ساعات في اليوم، بسبب زيادة استخدام الكهرباء من قبل سكان المدينة.”

وأضاف سيروان محمد: “لا نملك أية برامج حالياً لرفع عدد ساعات توصيل الكهرباء خلال شهر شباط، لأننا لا نملك الطاقة اللازمة لذلك.”