مخيم مخمور يطالب بغداد وهولير والامم المتحدة بتقديم المساعدات الطبية

طالبت اللجنة الصحية في مخيم مخمور للاجئين ، من الامم المتحدة و حكومتي بغداد و هولير، بتقديم مساعدات طبية في ظل الظروف الحرجة التي يعاني منها المخيم.


وقال الدكتور لقمان كارا وهو عضو في اللجنة الصحية بالمخيم، ان سكان المخيم بفتقرون للمستلزمات الطبية،مشيراً الى ان اللجنة تقوم بكل الاجراءات وفق الامكانيات المتوفرة، كفرض حظر التجوال وتشكيل خلية ازمة،و تأسيس مراكز الحجر الصحي، اضافة الى التوعية و الارشادات الصحية.

لكن كارا  اكد ان كل الاجراءات تأتي بجهود ذاتية، و انهم لم يتلقوا مساعدات لا من حكومتي اقليم كردستان و العراق ولا من الامم المتحدة.

وجدد الطبيب ندائه الى الحكومتين و الامم المتحدة لتقديم المستلزمات و المعدات الطبية و الوقائية لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

و لم يسجل المخيم حتى الان اية حالة اصابة بالفيروس المستجد، بينما يعاني من حصار فرضته سلطات الاقليم على خلفية مقتل العنصر الاستخباراتي في هولير في 17 تموز 2019

وكانت الادارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اعلنت استجابتها امس السبت،لطلب ادارة المخيم ، و ابدت استعدادها لتقديم الدعم لسكان المخيم.