مكتبة في السليمانية تفتح ابوابها للقراء منذ نحو نصف قرن

في شارع كاوا بوسط مدينة السليمانية هناك مكتبة لبيع جميع انواع الكتب لصاحبها الراحل الاستاذ عمر عبدالرحمن.


روج نيوز- مركز الاخبار

تلك المكتبة والتي سميت بمكتبة السليمانية فتحت ابوابها منذ عام 1969، اي منذ نحو نصف قرن لتعتبر احدى اهم المكتبات التاريخية في المدينة.

يقول ازاد محمد امين وهو يحل محل عمر عبدالرحمن ان الاخير ورغم الظروف الصعبة كان يأتي بالكتب من بغداد في بداية تأسيس هذه المكتبة ، ومضيفاً ” اعتقل عمر عبدالرحمن عدة مرات خلال مراحل عمله، وبقي صامداً في مهتنه الى حين وفاته في عام 2012.

واشار ازاد الى ان المكتبة مليئة بجميع انواع الكتب السياسية و الاجتماعية والروائية باللغتين العربية و الكردية، بالاضافة الى المجلات و الجرائد اليومية و الاسبوعية و كتب فنية و وتاريخية اضافة الى كتيبات للاطفال.

ازاد اعرب عن اسفه من ان الاقبال بات قليلاً بسبب الظروف الحياتية التي يعاني منها المجتمع من جهة و بسبب تطور التكنولوجيا من جهة اخرى.

و قال ازاد ان “الفقراء يحبون القراءة لكنهم لا يملكون مالاً للشراء بينما الاغنياء لا يحبون القراءة.”

يوجد في المكتبة كتب للقائد الكردستاني عبدالله اوجلان و الشهيدة ساكينة جانسز و كتب فلسفية و ثورية اخرى.

*ه- ز*