مواطنون: لم نعد نشتري البضائع التركية

 دعا مواطنون من مدينة كويا في إقليم كردستان المجتمع الكردستاني لمقاطعة البضائع التركية والاهتمام بالمنتجات المحلية.


ويواصل ابناء جنوب كردستان حملتهم ضد المنتج التركي الذي جاء بمثابة “الرد الغاضب” على هجمات الدولة التركية ومرتزقته على مناطق شمال وشرق سوريا منذ  الـ 9 تشرين الأول من العام الجاري.

وهذه الحملة تتوسع يوماً بعد يوم، وفي هذا السياق تحدث مواطنو مدينة كوي لوكالة  Rojnews.

المواطن هيمن اواز قال انه لم يعد يشتر البضائع التركية وذلك تضامناً مع حملة مقاطعة المنتجات التركية التي جائت كرد فعل على الاحتلال التركي لشمال وشرق سوريا.

وأضاف اواز أن “الشعب في “كوي” يرفض الاحتلال بجميع أشكاله داعياً جميع ابناء المجتمع الى مقاطعة المنتجات التركية في كل مكان، مبنياً ان إيرادات تركيا من أسواق إقليم كردستان تساهم في تقوية منظومتها العسكرية لمحاربة الكرد.

وقال سركار رفيق وهو صاحب أحدى مخابز مدينة كويا أنه لم يعد يستخدم الطحين التركي في فرنه بل اصبح يعتمد على طحين المحلي، و اضاف أن حملة مقاطعة المنتجات التركية هي خطوة مهمة لتطوير المنتجات المحلية وتقوية اقتصاد الإقليم.

ودعا سركار جميع المواطنيين بدعم حملة مقاطعة المنتجات التركية واصفاً تركيا بالعدو الأول للشعب الكردي.