نائب: قريباً سيتم تحديد موعد جلسة برلمانية لمنح الثقة لحكومة الكاظمي

كشف عضو في البرلمان العراقي عن سبب تأخر عقد جلسة منح الثقة لحكومة رئس الوزراء المكلف، مصطفى الكاظمي، مبينا أن جلسة منح الثقة بانتظار التوافق النهائي على حكومة المكلف .


وقال النائب عن تحالف سائرون، سلام الشمري، في بيان إن “تحديد جلسة البرلمان سيكون قريبا ويعتمد على توافق الكتل السياسية على حكومة المكلف مصطفى الكاظمي”، لافتا إلى أن “الأجواء السياسية تسير بخطى مدروسة نحو الانتهاء من هذا الملف والتصويت على حكومة الكاظمي والبدء بتنفيذ تعهدات المكلف”.

واضاف البيان أن “الحكومة الجديدة بانتظارها ملفات مهمة اولها تعزيز الاجراءات الخاصة بمكافحة فيروس كورونا وتنفيذ مطالب المتظاهرين المشروعة والتي كانت السبب الرئيسي في التطورات السياسية التي حصلت في البلاد منذ تشرين الثاني الماضي”.

وأوضح أن “من المطالب المهمة البدء بخطوات تحديد موعد الانتخابات المبكرة مع مفوضية الانتخابات وتهيئة الأجواء المناسبة لاجراءها وباسرع وقت”.

وشدد الشمري بحسب البيان على “أهمية تنفيذ خطوات مكافحة الفساد والمفسدين والعمل على إرجاع الأموال المنهوبة وعكس صورة إيجابية واضحة لعراق جديد”، معبرا عن “أمله بالتوصل لتوافق سياسي قريبا والدعوة لعقد الجلسة النيابية”.