وزير يحذر من تعديل الدستور العراقي :الخلل ليس فيه بل بنظام المحاصصة

اتهم وزير الاقليم في حكومة كردستان خالد شواني، الاحد، حزبين معينين بفرض هيمنتهما لتغيير النظام البرلماني الى رئاسي، فيما ناشد لجنة التعديلات الدستورية بعدم التقرب منها.


وقال شواني في في لقاء مع “السومرية نيوز” ان “خلل العملية السياسية في العراق ليست في الدستور بقدر ما هي خلل في نظام المحاصصة ووجود فساد كبير وتوفير فرص عمل وعدم وجود ارادة وادارة ناجحة للوضع الموجود في بغداد”، مبينا ان “الحكومات السابقة لم تستطيع ان تقدم شيئا ملموسا للمواطن”.

واضاف ان “القوى السياسية تغطي على فشلها في تقديم الخدمات للمواطنين من خلال تعديل الدستور سواء ان تغير النظام البرلماني الى نظام رئاسي او تغيير المادة 76 الى انتخاب رئيس وزراء بشكل مباشر من قبل الجماهير او سياسة اخرى”، لافتا الى ان “تغيير الدستور سيولد قلق كبير وسيكون محل رفض من قبل اقليم كردستان وجميع المحافظات”.

واعتبر شواني وهو مسؤول ملف ادارة الحوار بين بغداد واربيل، ان “تغيير النظام من برلماني الى رئاسي خطوة صعبة جدا”، مناشدا “لجنة تعديلات الدستورية بعدم التقرب منها لانه لن يجلب الخير للعراقيين”.

واكد ان “هذا ليس مطلبا شعبيا بل محاولة حزبين معينين بفرض هيمنتهم من خلال تغيير النظام من برلماني الى رئاسي”، موضحا ان “الكوادر الحزبية لبعض الاحزاب يستغلون مطالب المتظاهرين ويحاولوا ان يغيروا من الدستور ما يخدم مصالحهم”.