وفد طالباني  في بغداد يلتقي بالسفير الامريكي ويستعد لمفاوضات مع الحكومة الاتحادية

بحث نائب رئيس حكومة اقليم كردستان قوباد طالباني ، اليوم الاربعاء، مع السفير الامريكي لدى العراق ماثيو تولر، مواجهة مخاطر فايروس كورونا، والمشاكل العالقة بين حكومة اقليم كردستان والحكومة الاتحادية وتشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة.


واستقبل قوباد طالباني نائب رئيس حكومة اقليم كوردستان في مقر اقامته في العاصمة بغداد، اليوم الاربعاء، ماثيو تولر السفير الامريكي لدى العراق.

وجرى خلال اللقاء بحث مواجهة مخاطر فايروس كورونا، والمشاكل العالقة بين حكومة اقليم كوردستان والحكومة الاتحادية وتشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة.

واوضح نائب رئيس حكومة اقليم كردستان خلال اللقاء، ان زيارته الى العاصمة بغداد تهدف الى انهاء الخلافات بين حكومة اقليم كوردستان والحكومة الاتحادية على ضوء الدستور العراقي الدائم والاتفاقات السابقة بين الجانبين.

وحول تشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة برئاسة مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء المكلف، قال قوباد طالباني: الكورد لن يصبحوا عائقا امام تشكيل الحكومة الاتحادية ابداً، بل بالعكس سيكونون جزءً من الحل من اجل تعزيز الاستقرار وتاحة الفرصة امام معالجة المشاكل المتراكمة في العراق وتحسين العلاقات بين الحانبين.

وحضر اللقاء كل من آوات شيخ جناب وزير المالية وأوميد صباح رئيس ديوان مجلس وزراء اقليم كوردستان.

وكان قوباد طالباني نائب رئيس حكومة اقليم كردستان قد وصل مساء امس الثلاثاء الى العاصمة بغداد، على رأس وفد حكومي رفيع.

في اطار زيارته الى العاصمة بغداد، من المقرر ان يعقد الوفد سلسلة اجتماعات مع المسؤولين في الحكومة الاتحادية.

وسيعقد الوفد اجتماعاً مع وفد رفيع من الحكومة الاتحادية برئاسة ثامر الغصبان نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط، كما سيجتمع مع عدد آخر من المسؤولين في الحكومة الاتحادية.

ويسعى الوفد الى حل القضايا العالقة بين حكومة اقليم كردستان والحكومة الاتحادية لا سيما التي تتعلق بالنفط و المال، و تشكيل الحكومة الجديدة.